طرقت باب الرجاء

" وم الليل فتهجد به نافلة ً لك الليل سر العابدين ؛ ومستودع أسرار المحبين ؛ الليل وقت إجابة الدعاء ؛ وتنزل الرحمة من السماء ؛ فقم وتوضأ ؛ وناج ِ ربك .. فإنه يحب الأسحار

الوصف

نور على نور ذلك رب العالمين وقد نفث فينا من روحه تعالى فنحن ظلال هذا النور، فإذا طلبنا منه شيئا فلا أقل من أن نكون من نوره نورًا نمشي به في ظلمات الحياة ومن بعد الموت.

الوصف

حسن الظن بالله تعالى يزيد المؤمن نورًا وقربًا منه، ويغفر ذنوبه جميعًا، وخير ما يتوجه به العبد إلى ربه أن يحسن الثناء عليه ويحسن الظن به

الوصف

دعاء لطلب خزائن الخير كافة، وما عند الله خير مما عند الناس وأبقى، والإعاذة من سائر الأهوال والسيئات التي تحيل حياة المرء ظلامًا من بعد نور الإيمان.

الوصف

ليس للشيطان سلطان على الإنسان ؛ إذا توكل على مولاه واستشعر فقره في غناه ؛ فهو المجير من الشيطان ؛ والحبيب لأهل التقوى والإيمان

الوصف

عدو الإنسان الأول ؛ ومن أقسم بربنا على إغواءنا ؛ وجب علينا الاستعاذة منه ؛ والاستجارة من كيده ومكره

الوصف

في ملكوت الله تعالى يؤوب العبد لربه من بعد ضلاله فيطلب الطهارة للجسم والروح والوصال لجلاله العظيم فلا يحول بين وبينه شيء أبدا

الوصف

كل أمل يجب أن يكون لله وبالله، وكل دعاء يجب أن يكون لله، وكل فقر يجب أن يكون إليه، وكل قوة فهي منه، وكل حول فهو به سبحانه، فاتبعوا رضوانه .واستعينوا به

الوصف

دعاء للثناء على الله جل جلاله وطلب الوسيلة لحبيبه محمد صلى الله عليه وسلم

الوصف

لمن أراد الأنس بالله، والنظر لجلاله في الكون عليه بهذا الدعاء، ففيه سر عظيم وأمر جليل، فائتنسوا به.

الوصف

مهما كان العبد ُ بعيداً عن مولاه ؛ إلا أن له ساعات ٍ من النفحات ؛ التي يعود فيها إلى جناب ربه حيث إن الرحيم الرحمن هو الملاذ لكل عبد ٍ ضاقت به السبل وانقطعت به الحيل